5 نصائح أساسية لتشجيع المراهق على الصيام في رمضان

اكتشفي مع موقع لوليا كيفية مساعدة المراهق على الالتزام بالصيام خلال شهر رمضان المبارك من خلال إرشادات أساسية

ها قد حلّ شهر رمضان الكريم وفيه العائلات تتحضر للصيام، ومنهم المراهق الذي يجب عليه أن يصوم حتى موعد الافطار. والأمر الصعب يكون بالامتناع عن شرب الماء، ومن هنا على العائلة مساعدة المراهق في أخذ القرار للإلتزام بالصوم الرمضاني عبر هذه الطرق:

- يجب على المراهق معرفة فضائل شهر رمضان المبارك، والجواب عن كل الأسئلة التي يقوم بطرحها. كما ومن المهم إيصال أهمية الصيام في هذا الشهر، ليس فقط بهدف الامتناع عن الأكل والشرب ولكن يعود ذلك لفضائل دينية عدة.

- على المراهق أن يمتنع أو يحاول التقليل من النشاطات البدنية التي يقوم بها خصوصاً في هذا الشهر، وذلك لعدم الشعور بالعطش وباتالي لعدم إرهاق الجسم.

تعرّفي على أبرز ثنائيات مسلسلات رمضان 2018


- على المراهق أخذ وجبة السحور اليومية في شهر رمضان، لأنها مهمة جداً وتعزز من نشاط وطاقة الجسم. اذ يجب على هذه الوجبة أن تكون منوعة بين المواد الغذائية والمشروبات التي تساعد على التحرر من العطش.

- إن اشراك المراهق بالحياة الرمضانية من أهم الأمور التي يمكن أن تشجعه على الصيام، من خلال اصطحابه الى اصلاة وأيضاً مساعدته في اعداد مائدة الافطار.

- لا يجب على العائلة أبداً بأن تقارن بين المراهق وأحد آخر من الموجودين، فذلك سيشعره بالاحباط وقد يتخلى عن الصوم في رمضان.